وش راح يصير بين فيصل وريم؟ فيصل بيتاسف على ريم انه احرجهاا
امممم قالتها وهي منحرجه ما ادري فارس : وشلون ما تدرين وانا توني شارح لك رغد منزله راسها للأرض:ـــــــــــ فارس ك طيب انتبهي الحين رغد ك ان شالله رجع فارس يكمل الشرح ورجعت رغد تتامل ملامح وجهه وتتذكر الايام الي كان يدرسها فيها في بيت بو محمد بعد المغرب وصلت ساره ةزوجها عبد العزيز وبنتهم العنود دخل عبد العزيز للمجلس وراح له محمد يستقبله دخلت ساره ومعها العنود للصاله ركضت العنود لجددتها ام محمد ام محمد : هلا وغلا بالأموره شخبارك حبيبتي؟ العنود : زينه ساره : هلا يمه شخباركم عساكم بخير؟ ام محمد : الحمد لله شخبارك انتي؟ فصخت ساره عبايتها وجلست جنب امها : تمام اقول يمه وين رزان وفاطمه ؟ ام محمد : فاطمه بالمطبخ تقول مشتهيه تسوي حلا علشان انتي بتجين ورزان في غرفتها الحين بتنزل ساره ك ما شاء الله فاطمه سنعه مسنعه تعرف وش تسوي عكس رزان يا بخت الي بياخذها جمال واخلاق ويكفي انها اختي قالتها بمزح ضحكت ام محمد وحبت تكمل المزح معها : ويكفي انكم بناتي دخلت عليهم رزان رزان بدلع : مساء الورد ساره :مساء الخير وش عندك كاشخه بتطلعين؟ رزان : لا مراح اطلع بس كذا اشتهيت اكشخ ساره : اممممم طيب روحي شوفي فاطمه في المطبخ ممكن تحتاج مساعده رزان : وش تسوي فاطمه ؟ ام محمد : قاعده تسوي حلا رزان : اففففففف ما تمل هاذي طول الوقت في المطبخ العنود تعالي معاي العنود : وين نلوح ؟ نروح رزان:نروح نشوف فاطمه ونساعدها العنود : تيب جا يوم المباراه الي سلوى منتظرته بفارغ الصبر سلوى في الجامعه مع صديقتها غرام: سلوى وش فيك سرحانه سلوى: ما فيني شي غرام : طيب وش قاعده تفكرين فيه سلوى : قاعده اخطط وش بسوي اليوم في جمعة البنات عزمت بنات عمامي وبنت عمتي تعالي عندي بنشوف المباراه غرام : اي انا بعد معزومه عند بنت خالتي تسلمين كلك ذوق سلوى :طيب يلا نقوم باقي اشوي وتبدى المحاضره في مدرسة فيصل فيصل كان متخبي مع اصدقائه في دورة المياه وكانوا يدخنون عبد الرحمن : اقول فيصل ابوك يدري انك تدخن؟ فيصل وهو مسند ضهره على الجدار ويشيل الزقاره من فمه ويطلع الدخان وييرد عليه بكل برود: طبعا لا مشعل: طيب تتوقع انه يرضى لك لو هو درى فيصل اكيد لا انتوا ما تدرون وش سوى في فهد لم شافه مره يدخن عطاه طراخات مو صاحيه عبد الرحمن : طيب الحين خلنا نطلع لايجي المدرس ويصيدنا نروح وطي تدري اخر سنه لنا لازم تعدي على خير بدون تعهدات ومشاكل في بيت بو خالد الوقت كان بعد المغرب البيت كان فاضي ما فيه الا سلوى وريم وفارس سلوى كانت بغرفتها تتجهز كانت تصلح شعرها وكنات لابسه فستان سماوي قصير وكان مخصر على الجسم دخلت عليها ريم كانت لابسه ملابس بيت ولاكانه كـأنه بيجيهم احد سلوى : ريم ما جهزتي ؟ ريم : وليه اجهز ؟ سلوى وبكل برود : لأن البنات بيجون الحين ريم بأستغراب: أي بنات ؟ سلوى : اووووووووه نسيت اقول لك اني عازمه البنات اليوم علشان نشوف المباراه ريم بعصبيه : وليه ماقلتي لي ؟ سلوى : لأني بصراحه مو فاضيه لك عصبت ريم وقررت تطلع من الغرفه لأنهاعارفه ان ظلت اكثر راح تسمع كلام ماله داعي: اففف انا الحين اكيد مراح يمديني الوقت اجهز دخلت ريم غرفتها وفتحت الدولاب وطلعت لها تنوره جينز قصيره وبلوزه حمره وسوت شعرها بسرعه وحطت لها مكياج خفيف وطلع شكلها مره حلو دق الجرس وسلوى نزلت علشان تستقبل البنات فتحت الخدامه الباب سمعت صوت رغد وكانت معاها مها وكان الي جايبهم فهد رغد :هلا سلوى وين فارس اخوي فهد يبي يدخل يسلم عليه قبل لايروح لبنان سلوى :فارس في غرفته الحين اروح اناديه رقت سلوى وراحت لغرفة ريم : ريم يلا البنات جاوا ريم :طيب الحين نازله وراحت لغرفة فارس تقول له مرت نصف ساعه والبنات بالصاله وصلوا رزان واختها فاطمه ومحمد دخل للمجلس مع الشباب وقعدوا البنات يسالفون وياكلون من الحلويات الي شرتهم سلوى كانت مستعده لهاذا اليوم كانت شاريه اشياء متنوعه مها عمرها 16 سنه بنت الجوهره ابوها متوفي عندها اخت اسمها مريم واخوها اسمه الوليدتعتبر جميله جدا شعرها ناعم اسود مها : اقول سلوى كم باقي على المباراه وتبدئ ؟ سلوى: باقي نص ساعه رزان : واااي متحمسه ماني مصدقه اني بشوف ياسر القحطاني ريم : اشوي اشوي لا تموتين علينا فاطمه: اصلا هي بالبيت دايم تقول كذا من اول ما جلست الصباح للحين حتى بالسياره قالت بشوف ياسر اليوم ماني مصدقه رزان بفخر : لا تلموني والله يهبل يهبل بموت عليه سلوى : رغد وش فيك سرحانه ؟ رغد كانت سرحانه تفكر بحبيبها فارس:نعم؟ لا معك رضبتها سلوى بخفه على خصرها: مين سعيد الحظ الي تفكرين فيه؟ اخوك يا سلوى اخوك المعذبني:لا محد ارتاحي ما حبت تقول لها لنها قلبها مايطاوعها سلوى: طيب يلا كلوا من الحلويات والعصير ولا مسوين رجيم ترى انا شاريتهم علشان ناكل مو علشان نتفرج عليهم مها :حرام عليك اكلنا كثير عند الشباب فارس: فهد كلم اخوك فيصل يجي وانا بكلم الوليد علشان نحس بجوا المباراه اكثر وحنا متجمعين فهد : اوكي فهد شاب عمره 21 سنه دمه خفيف ولا يرده شي اذا حب يسوي مقلب مايفكر في اضراره وعواقبه محمد عمره 27 سنه يشتغل في الشركه شاب غامض راح تتعرفون عليه مع الوقت تجمعوا الشباب وبدة المباراه عند البنات رزان :واااي ماني مصدقه اني قاعده اشوف ياسرالقحطاني سلوى : لا صدقي والله لو شايفته بالحقيقه ما ادري وش بتسوين رزان راحت للتلفزيون وصارت تبوس الشاشه: لو اشوفه على الحقيقه بموت سلوى : ريم قولي للخدمات يجبون القهوه ريم: اوكي قامت ريم وراحت للمطبخ وقالت للخدمات وهي راجعه راحت ناحية المرايه الي جنب المجلس وصارت تعدل شكلها وترتب شعرها نرجع للشباب كانوا توهم مخلصين اكل فارس صارق من اغراض البنات بعض الحاجات فهد :احمد الله ياخذك طف زقارتك تراك خنقتنا محمد : احترم نفسك تراني اكبر منك وحسادأ لك مراح اطفيها فهد : افففف كح كح كح اختنقت فيصل كان يشرب الشاي جا فهد وضربه ضربه قويه من على ظهره انكب الشاي على ثوب فيصلوقف فيصل : يا حيوان فهود ليه تسوي كذا وطلع علشان يغسل ريم لازالت عن المرايه الي جنب المجلس فتح فيصل الباب مستعجل على طول راح للمغسلهحست ريم ان احد دخل بس ما اهتمت لأنها فكرته فارس ظلت في مكانها تفاجئ فيصل لمى شاف ريم ما اصدق هاذي ريم ما شالله كبرتي يا ريم ما اصد تغيرتي 180 درجه مكانها ريم الطفله كبرت فيصل جمد في مكانه ما يدري وش يسوي التفتت ريم حست ان احد يناظر فيها وشافت فيصل يناظرها من فوق لتحت فيصل لا شعوريا : شخبارك ريم ؟ خافت ريم واشقت ركضت ريم تبغى توخر من السرعه والأرتباك ضربة بالباب طاحت على الأرض من شدة الألم ريم : ا ه ه ه ه ه ه ه اه رجلي شاف فيصل الي صار لريم وصار يضحك غصب عنه : سلامات عطيني يدك اساعدك ريم بعصبيه : ما احتاج مساعداتك فيصل طيب:انا وش سويت لك؟ وقرب منها علشان يساعدها ريم : اقولك وخر عني فيصل مستغرب : وش سويت لك انا ؟ ريم: ما تشوفني بدون عبايه ؟ استوعب فيصل : اووووه اسف والله نسيت حقك علي حط فيصل يده على عيونه ووجه راسه للجه الثانيه: خلاص قومي مراح اناظر فيك والله اسف ما كان قصدي ريم : توك تحس يا عديم الأحساس وقف ريم وهي تتألم واتجهت للصاله مكان ما البنات جالسيت سمعت صراخ يطلع من عندهم ريم وهي تمشي ببطئ : وش صاير شفيكم؟ رزان بفخر واعتزاز : يا سر القحطاني سجل هدف مها : ريم وين كنتي طول هاذا الوقت وبعدين وش فيك تمشين كذا ؟ التفتوا البنات كلهم على ريم ولا حاظوا مشيتها الي بينت انها تتألم رغد:وش فيك صار لك شي؟ ريم تذكرت الموقف الي صار لها بابتسامه مسطنعه لا بس كنت عند المرايه وكان في شوية مويه مشيت على المويه وطحت جلست ريم معهم وضلوا يتابعون المباراه عند الشباب فيصل انبه ظميره على الي سواه كيف يحرج البنت كذا لازم اتاسف منها واقول لها ان ما كان قصدي اخوفها او احرجها دخل عليهم فيصل وباله سرحان مع ريم فهد : فيصل فيصل :ـــــــــــــ فهد : فيصلوووووووه فيصل : نعم وش تبي ما يكفيك الي سويته فيني هاذا وانا اخوك فهد : لا طبعا ما يكفيني يمزح الوليد :فيصل تعال الحق على المباراه الهلال سجلوا هدف فيصل : والله؟ مين الي سجل الهدف؟ محمد : ياسر القحطاني بعد نصف ساعه خلصت المباراه بفوز الهلال 2 × صفر عند البنات سلوى : بنات جاتني فكره خطيرررررره مها : وش هي ؟ سلوى : لحظه اشوي وراجعه لكم ركضت سلوى لفوق ودخلت غرفة خالد واخذت منها ثياب واشمغه على عدد البنات ونزلت لتحت رغد : وش جايبه معك ؟ سلوى : ريم قومي جيبي الأستريو من غرفة فارس والسي ديات الي بغرفتي ريم : ليه؟ سلوى : مو الحين جيبيهم وبعدين اعلمك ريم : طيب فاطمه : ما قلتي لنا ليه جايبه كل هاذول الثياب سلوى : علشان نلبسهم رغد مستغربه :ليه نلبسهم جابت ريم الأستريو والسي ديات جلست سلوى تقلب في السيديات الى ان وقع اختيارها على سي دي اغني عن السعوديه كانت مسويته لليوم الوطني سلوى : يلا بنات كل وحده تاخذ واحد وتلبسه ووتلثم رزان : قصدك نرقص وحنا متلثمين؟ سلوى : بالضبط رزان :وااو فله رغد :من جدك انتي؟ ريم : عادي مافيها شي خلونا نستانس لبسوا البنات وكل وحده سوت اللثام للثانيه كان طالع مره حلو مع المكياج شغلت سلوى المسجل وقاموا يرقصون و الجو كان وناسه عند البنات هبال ورقص رغد ومها كانوا يرقصون مثل رقص الأولاد وسلوى ميته ضحك عليهم وتشجعهم سلوى ك عاشوا بنات السعوديه البنات طول الوقت صراخ وهبال ريم كانت احسن وحده ترقص فيهم بالرغم من ان رجلها تألمها خلصت اغنية بنت السعوديه وجات بعدها اغنية يا دار صارخوا البنات بصوت عالي متحمسين يبون يرقصون عليها وصل صوت صراخهم للشباب وعند الشباب الوليد : وش ذا الصراخ الوليد ولد الجوهره اكبر عيالها عمره 22 سنه مستلم دور الأب في بيتهم لأنه الولد الوحيد فارس : ما ادري فهد:خلونا نروح نشوف وش السالفه قاموا الشباب بسرعه الي هم فارس وفهد وفيصل ومحمد والوليد بسرعه وهدوا كل الي عندهم الي كب العصير والي رمى الشبس ومحمد كان مشغل زقارته حاول يطفيها على السريع اتجهوا ناحية الصاله والبنات مستمرين في الرقص دخلوا الشباب وقفوا كلهم جنب بعض ووجيهم مبين عليها الأستغراب ومو مستوعبين الي يشوفونه والبنات ما انتبهوا لأن المسجل كان عالي ولا حسوا بصوت احد على طول فهد لف اللثام وراح يرقص معهم ويستهبل مع ذالك البنات ما حسوا نا عددهم زاد وش تتوقعون راح يصير فارس وش تتوقوعن راح تكون ردة فعله رغد راح تقول لفارس عن حبها له؟ فارس وش بتكون ردة فعله؟ وش راح يصير بين فيصل وريم؟ والفوضى الي بالمجلس وش مصيرها والسؤال الأهم وش رايكم بالقصه؟ تحيات Sفراشة الواديs Sزرقاء اليمامهs يسلمووو فراشة الوادي

.

منتديات تعب قلبي
رغد راح تقول لفارس عن حبها له؟ انا اتوقع انها مراح تقول لانه البنت بطبيعتها خجوله لووول
منتديات تعب قلبي
خخخ والسؤال الأهم وش رايكم بالقصه؟ امااا القصه شي ثاااني انا عجبتني كثير
منتديات تعب قلبي
فارس وش بتكون ردة فعله؟ اذااا هي قالت له اتوقع انه يتولع فيهااا
والفوضى الي بالمجلس وش مصيرها بتجي الام تهاوش على العفسه

.

17
منتديات تعب قلبي
منتديات تعب قلبي
شات تعب قلبي الاصلي

.

15
منتديات تعب قلبي
منتديات تعب قلبي
منتديات تعب قلبي