وأعرب الشيخ نواف الأحمد عن ثقته بأن "شعب الكويت لن تنطلي عليه مثل هذه الأمور"، مذكّراً بأن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حذر مراراً من انحراف بعض وسائل التواصل الاجتماعي وفي نيسان الماضي، تسلّم أردوغان، رسالة خطية من أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح
يشار إلى أن وزير الداخلية الكويتي، أنس الصالح، سبق أن توعد بمحاسبة المتورطين في قضية التنصت والتجسس على حسابات المواطنين بمواقع التواصل الاجتماعي

وأكد الشيخ نواف الأحمد — في كلمة وجهها اليوم الأحد، إلى المواطنين، حول آخر المستجدات، ونقلها تلفزيون الكويت — أنه من الواجب الإسراع بترجمة توجه أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، بالقضاء على من أسماهم بـ أشباح الفتن ، حفاظا على أمن الكويت وصيانة مجتمعها.

نائب أمير الكويت: تسريبات من جهات أمنية تهدف لشق الصف الوطني
وأشار إلى وجود قضايا مهمة تحتاج إلى الحل مثل قضايا التعليم والشباب والإصلاح الإداري والتركيبة السكانية والخدمات والإصلاح الاقتصادي الذي يجب أن ينطلق من إصلاح الأجهزة الحكومية، ومعالجة الهدر في المصروفات وضبط وتجفيف منابع الفساد وأدواته، حسب قوله
نائب أمير الكويت: لن نسمح لقلة ضالة بجر البلاد للانقسام باسم
وقال الشيخ نواف الأحمد، في كلمة وجهها للمواطنين حول آخر المستجدات، إنه على ثقة بأن شعب الكويت هو "حصن الكويت وأساس عزتها ورفعتها"، كما أنه "يدرك حقائق الأمور ولن تنطلي عليه الأباطيل ويظل حريصاً على وطنه وأمنه واستقراره"
نائب أمير الكويت: لن نسمح لقلة ضالة بجر البلاد للانقسام باسم
وهو ما نفاه الوزير خلال استجوابه
وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني ودعا عدد كبير من النشطاء والسياسين إلى تنظيم وقفة تضامنية أمام السفارة الفلسطينية فى الكويت للتعبير عن دعمهم للشعب الفلسطيني ورفض التطبيع مع إسرائيل وسط صمت من الحكومة الكويتية حول تطبيع إسرائيل والإمارات وأكد على ثبات الإيمان بحریة الرأي وأن الالتزام بالنهج الدیمقراطي راسخ بما لا یقبل التشكیك أو المزایدة
وتسببت تسجيلات مسربة منسوبة لرجال أمن في الكويت تعود للعام 2018، لكنها ظهرت مؤخرا وتداولها نشطاء مواقع التواصل على نطاق واسع، في جدل كبير بين الكويتيين على مواقع التواصل قال نائب أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم الأحد، أنه يجب الإسراع في القضاء على أشباح الفتن حفاظا على أمن البلاد

وأعلنت وزارة الداخلية الكويتية أن التسجيلات الخاصة بجهاز أمن الدولة، التي تم تسريبها مساء السبت، تعود لعام 2018 وهي "قيد التحقيق من قبل لجنة مستقلة لبحث جدية إجراء التحريات".

23
نائب أمير الكويت: تسريبات من جهات أمنية تهدف لشق الصف الوطني
ومن المقرر أن يصوت البرلمان يوم الأربعاء على طلب تقدم به نواب لحجب الثقة عن وزير الداخلية بعد استجواب تقدم به نائب في البرلمان واتهم فيه الوزير بالتربح من المنصب واساءة استغلال السلطة وهو ما نفاه الوزير خلال الاستجواب
قائمة أمراء الكويت
وشدد على أن هذا الأمر بـ"بكافة تفاصیله بید قضائنا العادل النزیه، بعد أن تم مباشرة تنفيذ الإجراءات القانونیة اللازمة"
نائب أمير الكويت يتوعد بالقضاء على
وتزعم هذه التسريبات التي تعود إلى 2018 وجود تواطؤ بين المحققين والمتهم
وشدد الشيخ نواف في كلمة له، إن تسريبات من جهات أمنية تهدف إلى شق الصف الوطني، البعض يحاول زرع الانقسام والفوضى بالبلاد كما جاء على وكالة روسيا اليوم وأصدر البرلمان الكويتي اليوم الثلاثاء، بيان أوضح فيه بأنه يحترم قرارات شعب ويعتز بمواقفها الثابتة فى القضية الفلسطينية وأن مجلس الشعب الكويتي سيستمر فى ضغط القيادات الحكومية على موقف الدولة الحالي

وأوضح نائب أمير الكويت: "نشهد بكل الأسف ما يدور في الساحة المحلية مؤخرا من مظاهر العبث والفوضى والمساس بكيان الوطن ومؤسساته وما يتصل ببدعة التسريبات الأخيرة وما شابها من ممارسات شاذة مرفوضة وتعد على حريات الناس وخصوصياتهم تطال بعض العاملين في مؤسساتنا الأمنية".

13
نائب أمير الكويت: البعض يحاول شق الصف وإثارة الفتن في البلاد
وتابع: "لن نسمح لقلة ضالة بجر بلدنا الى الانقسام والفوضى باسم الحرية الزائفة الامر الذي يوجب الإسراع بالقضاء على أشباح الفتن حفاظاً على أمن البلاد وصيانة مجتمعنا
نائب أمير الكويت: أبناء الأسرة الحاكمة ليسوا فوق القانون
وأثارت اتهامات لمسؤولي الأمن في الدولة بأنهم يتنصتون ويتجسسون على الحسابات التشخيصية للمواطنين والشخصيات العامة في البلاد، ما دفع وزير الداخلية إلى اتخاذ إجراءات فورية حيال بعض مسؤولي الأمن ممن ثبت تورطهم في تلك الأعمال المثيرة للجدل؛ وشملت تلك الإجراءات إيقاف مسؤولين أمنيين كبار وعدد من الضباط
نائب أمير الكويت: البعض يحاول شق الصف وإثارة الفتن في البلاد
أشار نائب أمير الكويت وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم الأحد في كلمة وجهها إلى الكويتيين، إلى تسريبات من "جهات أمنية" تهدف إلى "شق الصف الوطني"، مشدداً على ضرورة التوقف عن تداول مثل هذه "المواد الضارة بالوطن"