نرحب بكم مجددا متابعي الشبكة الاولي عربيا في الاجابة علي الصحابي الجليل الذي صلى بالناس في داء الرسول صلى الله عليه وسلم هو وكافة الاسئلة المطروحة من كَافَّة انحاء البلاد العربي اخر حاجة ترجع اليكم من جديد لتحل كَافَّة الالغاز والاستفهامات حول اسفسارات كثيرة في هذه الاثناء، ونود إعلامكم أننا متواصلين دوما في الوصول الي اخر إجابات الاسئلة لديكم بحوالي يومي
ويزداد المرض على الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم، ويثقل عليه، ويستأذن أزواجه أن يُمَرَّض في بيت عائشة رضي الله عنه لصعوبة أن يدور بينهن فيأذَنَّ له كما في حديث عائشة رضي الله عنها: "أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث إلى النساء — تعنى في مرضه — فاجتمعن فقال: إني لا أستطيع أن أدور بينكن، فإن رأيتن أن تأذنَّ لي فأكون عند عائشة فعلتن ، فأذنَّ له " ؟ الشيخ: ظاهر كلامه أنه يرى النسخ، لكن الأقرب عند أهل العلم: مهما أمكن الجمع فهو أوْلى من النسخ

س: وعدم موافقة الإمام؟ الشيخ: أقل أحوالها الكراهة.

الصحابي الجليل الذي صلى بالناس في مرض الرسول صلى الله عليه وسلم هو جولة نيوز
الصحابي الجليل الذي صلى بالناس في داء الرسول صلى الله عليه وسلم هو
الصحابي الجليل الذي صلى بالناس في مرض الرسول صلى الله عليه وسلم، بعد مرض النبي صل الله عليه و سلم لم يتمكن من الذهاب إلى الجامع ليكون إمام المسلمين، فما كان من الصحابة و المسلمين من اختيار صحابي جليل قريب من الرسول صل الله عليه و سلم لديه القدرة على الإمامة بالناس، فمن حياة الرسول عليه الصلاة و السلام و صحبه نستكشف الأسئلة الدينية و الألغاز، و لعل من بين الأسئلة التي وجب عرض إجابتها هو لغز الصحابي الجليل الذي صلى بالناس في مرض الرسول صلى الله عليه وسلم
استخلفه الرسول للصلاة بالناس عندما اشتد به المرض
وجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم يدخل يده في الماء فيمسح بها وجهه ويقول: لا إله إلا الله إن للموت سكرات ، ثم نصب يده فجعل يقول: في الرفيق الأعلى ، حتى قُبض، ومالت يده صلى الله عليه وسلم" رواه البخاري برقم 6145
تجهيز جيش أسامة بن زيد وإنفاذه: وقد أمر عليه الصلاة والسلام وأوصى بإنفاذ جيش أسامة رضي الله عنه, وقد ذكر ابن حجر رحمه الله تعالى أنه"كان تجهيز جيش أسامة يوم السبت قبل موت النبي صلى الله عليه وسلم بيومين, وكان ابتداء ذلك قبل مرض النبي صلى الله عليه وسلم, فندب الناس لغزو الروم في آخر صفر, ودعا أسامة وقال: "سر إلى موضع مقتل أبيك فأوطئهم الخيل, فقد وليتك هذا الجيش…"، فبُدأ برسول الله صلى الله عليه وسلم وجعه في اليوم الثالث فعقد لأسامة لواء بيده، فأخذه أسامة, وكان ممن انتُدب مع أسامة كبار المهاجرين والأنصار, ثم اشتد برسول الله صلى الله عليه وسلم وجعه فقال: أنفذوا جيش أسامة، فجهزه أبو بكر بعد أن استخلف فسار عشرين ليلة إلى الجهة التي أُمر بها, وقتل قاتل أبيه، ورجع الجيش سالماً، وقد غنموا ؟ الشيخ: ما في بأس، يصلي وهم ينتظرون ما فاته
وَقَالَ النَّاسُ: انْظُرُوا إِلَى هَذَا الشَّيْخِ يُخْبِرُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم عَنْ عَبْدٍ خَيَّرَهُ اللَّهُ بَيْنَ أَنْ يُؤْتِيَهُ مِنْ زَهْرَةِ الدُّنْيَا وَبَيْنَ مَا عِنْدَهُ، وَهُوَ يَقُولُ: فَدَيْنَاكَ بِآبَائِنَا وَأُمَّهَاتِنَا!! وفيه: جواز الالتفات للحاجة لما التفت الصديق للحاجة لا بأس

وقد بدأ وجع النبي صلى الله عليه وسلم في رأسه: كما تروي السيدة عائشة رضي الله عنها حال النبي صلى الله عليه وسلم بعدما رجع من دفن إحدى جنائز بعض أصحابه فتقول: "رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم من البقيع، فوجدني وأنا أجد صداعاً في رأسي وأنا أقول: وارأساه، فقال: بل أنا يا عائشة وارأساه ، ثم قال: ما ضرَّك لو متِّ قبلي فقمت عليك فغسلتك وكفنتك، وصليت عليك ودفنتك؟ فقلت:كأني بك والله لو فعلت ذلك لرجعت إلى بيتي فعرست ببعض نسائك، فقالت: فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم بُدئ في وجعه الذي مات فيه".

8
الصحابي الجليل الذي صلى بالناس في مرض الرسول صلى الله عليه وسلم هو
وقيل: لكبر سنه ونحو ذلك
الصحابي الجليل الذي صلى بالناس في داء الرسول صلى الله عليه وسلم هو
س: لكن الدارج أن بعض النساء إذا أرادت أن تصفق تضرب بيدها على فخذها، وتتحرج من التصفيق بالكفين؟ الشيخ: لا، السنة تضرب يدًا على يد، هذا التصفيق
قصة مرض الرسول والبيت الذي اختار أن يمرض فيه