وقال العيني: لو حلف بالمُصْحف، أو وضع يده عليه، أو قال: وحق هذا - فهو يمين، ولا سيما في هذا الزمان الذي كثُر فيه الحلف به الحلف الثاني: حلفت أني لم أستخرج جواز سفر من قبل لكي لا أدفع الضرائب، مع العلم أني لا أمتلك قيمة الضرئبة في وقتها، وأريد استخراج جواز سفر آخر لكي أسافر
والدليل على ذلك ما رواه عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قال: جَاءَ أَعْرَابِيٌّ إِلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَقَال:َ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا الْكَبَائِرُ؟ قَالَ: الإِشْرَاكُ بِاللَّهِ قَالَ: ثُمَّ مَاذَا؟ قَالَ: ثُمَّ عُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ ، قَالَ: ثُمَّ مَاذَا؟ قَالَ: الْيَمِينُ الْغَمُوسُ ، قُلْتُ: وَمَا الْيَمِينُ الْغَمُوسُ؟ قَالَ: الَّذِي يَقْتَطِعُ مَالَ امْرِئٍ مُسْلِمٍ هُوَ فِيهَا كَاذِبٌ رواه البخاري ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ مجموع و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد الثاني

فننصحك أن لا تُقدم على هذا الزواج الذي تكرهه أمك، وبخاصة أنك ستعيش في وضع صعب بعد الزواج؛ لعدم التوافق بين والدتك وهذه ،، والله أعلم.

15
الحلف بالقرآن الكريم
قال أصحابه : فليغلظ عليه بإحضار المصحف ؛ لأنه يشتمل على كلام الله تعالى وأسمائه
ما كفارة الحلف على المصحف
فلا يجوز الحلف بالنبي ولا بالكعبة ولا بجبريل ولا بمكائيل ولا بمن دون النبي من الصالحين والأئمة وغيرهم فمن فعل ذلك فليستغفر الله وليتب إليه ولا يعد وإذا حلف بالله سبحانه وتعالى فإنه لا حاجة إلى أن يأتي بالمصحف ليحلف عليه فالحلف على المصحف أمر لم يكن عند السلف الصالح لم يكن في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولا في عهد الصحابة حتى بعد تدوين المصحف لم يكونوا يحلفون على المصحف بل يحلف الإنسان بالله سبحانه وتعالى بدون أن يكون ذلك على المصحف
ما كفارة الحلف بالله
وحكمها : وجوب الكفارة فيها عند الحنث
وفي حديث آخر قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «خَمْسٌ مِنْ الْكَبَائِرِ لَا كَفَّارَةَ فِيهِنَّ إن الحلف على المصحف بشرط أن يكون حلفا بالله هو الصواب ولا يجوز أن نحلف بغير الله عز وجل، قال عليه الصلاة والسلام:"من كان حالفا فليحلف بالله او ليصمت"
إذا كان النظام في بلد لا يحكمه الشريعة الإسلامية يتطلب من الشخص الذي يؤدي اليمين أن يمد يده على التوراة أو الإنجيل ، أو كليهما ، فيجب على المسلم أن يطلب من المحكمة أن تدعه يقسم بالله تعالى وإني أنصح هذا الأخ أن يكون قوي العزيمة ، ثابتاً ، وألا يجالس أهل المعصية التي تاب منها ، بل يبتعد عنهم ، حتى يستقر ذلك في نفسه" انتهى

دفع الكفّارة لمسكين واحد: اختلفت آراء علماء المذاهب الفقهية في مسألة دفع الكفّارة لمسكين واحد؛ فأجازها بعضهم بشرط ألّا تُعطى للفقير دفعةً واحدةً في يوم واحد، وذهب آخرون إلى عدم جواز ذلك وقوفاً عند نصّ الآية الكريمة التي أشارت إلى إعطاء عشرة مساكين.

7
حكم الحلف على المصحف
سؤال: نفسي الدنية دفعتني للنظر إلى جارتي من الباب, وبيننا شرفة طولها 10 أمتار, وهي تجلس على باب سكنها, وفوجئت بعد لحظات أنها تطرق الباب, وتقول: إنك تنظر إليّ, فكذبتها, وكانت تُشهِد جاراتها, وأحد الجيران الآخرين كان يمر بالشرفة, وجاء زوجها - وعلاقتي به حميمة - وسألني ما حدث؟ فحاورته بكذب, وأخذت المصحف وحلفت عليه, وقال: "حدث خير, من الممكن أن تكون تخيلتك, ولم تدقق نظرها" فماذا أفعل؟ وما عليّ من كفارات لهذه الكذبة وهذا الحلف؟ لكم جزيل الشكر
حلف بالمصحف ألا يفعل معصية ثم فعلها
وكذلك يجب إخراج كفارة اليمين الكاذبة والتوبة إلى الله سبحانه وتعالى ، والشخص المُكره على القسم أو اليمين لا يلزمه كفارة، وكذلك إذا قدم العبد المشيئة والاستثناء في القسم فلا يلزمه كفارة مثل قول العبد لا فعل كذا غدًا ولسوف أفعل كذا إذا كان كذا، والقسم اللغو لا تلزم فيه كفارة أيضًا كما ذكرنا
حلف على المصحف بالإكراه
ما الحكم في شخص اضطر مجبراً أن يحلف على المصحف الكريم حانث عندما أقول مجبراً أعني خوفاً من أنه لو قال الصدق لخرب بيته وأسرته ، قامت الزوجة بتحليف زوجها على المصحف ما إذا كان متزوجاعليها والجواب الصادق هو نعم لكنه إذا قال الصدق فإن الزوجة سوف تطلب الطلاق إذا تزوج عليها فلن تبقى معه ولا دقيقة حسب نقاشات سابقة حصلت بينهما ، علماً بأن لديهما أربعة أبناء والزوجة لا تعاني من أي مرض ولكن هذا ما حصل؟ الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: فالكذب محرم وكبيرة من كبائر الذنوب، وإذا أكد بالحلف ووضع اليد على المصحف كان أشد إثماً وقبحاً، ولذا فالواجب على المسلم اجتناب ذلك ما أمكن، إذ لا يجوز اللجوء للكذب الصريح إلا لضرورة أو حاجة، وحيث لا توجد وسيلة أخرى مشروعة تحقق الغرض، ومن الوسائل المشروعة التي تحقق الغرض دون وقوع في الكذب ما يسمى بالمعاريض ففيها مندوحة عن الكذب، كما سبق بيان ذلك في الفتوى رقم:
فإذا كان الإكراه يبيح كلمة الكفر، فإباحته للحلف على الكذب أولى » وذكر منها اليمين الغموس
معنى الحَلْف والكفّارة إذا حلف الإنسان على شيء ثم رأى غيره خيراً منه فإنّه يكفّر عن يمينه ثمّ يقضي الله -تعالى- بالأمر الخير والأفضل، وفيما يأتي بيان معنى الحَلْف والكفّارة: معنى الحَلْف بالله يأتي لفظ حَلَفَ يميناً بمعنى أقسم، فالحلف بالله -تعالى- والقسم به بنفس المعنى، والهدف منه توكيد وتقوية للخبر وللوعد بذكر اسم من -تعالى- أو من صفاته وقد يجب الحلف على الكذب في بعض المواقف، يقول ابن قدامة: من الأيمان ما هي واجبة، وهي التي يُنجي بها إنساناً معصوماً من هلكة، كما روي عن سويد بن حنظلة قال، خرجنا نريد النبي صل الله عليه وسلم ومعنا وائل بن حجر فأخذه عدو له فتحرج القوم أن يحلفوا فحلفت أنا أنه أخي، فذكرت ذلك للنبي صل الله عليه وسلم فقال: "صدقت، والمسلم أخو المسلم" رواه أبو داود، فهذا ومثله واجب، لأن انجاء المعصوم واجب، وقد تعين في اليمين فيجب

ثم بعده بأسبوع فعلته فما حكم ذالك؟ وهل فيه كفارة؟ الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أما بعـد: فأولاً: الحلف بالمصحف، إن أراد ما فيه من كلام الله، فهي يمين مشروعة، وإن أراد الورق والمداد، فهذا حلف بغير الله تعالى، وهو شرك، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: مَنْ حَلَفَ بِغَيْرِ اللَّهِ فَقَدْ كَفَرَ أَوْ أَشْرَكَ رواه الترمذي وأبو داود وصححه الألباني في صحيح الترمذي.

21
الحلف على القرآن بالكذب
وانظر جواب السؤال رقم :
كفارة الحلف على المصحف كذبا.. وفضل قراءة القرآن
اليمين على ثلاثة أوجه : الأول : اليمين المنعقدة : وهي اليمين التي يقصدها الحالف ويصمم عليها ، وتكون على أمر مستقبل أن يفعله أو لا يفعله
ما حكم حلف بالمصحف؟
اليمين الغموس وهي أن يحلف الإنسان بأمرٍ من الأمور كذباً، وسمّيت بالغموس لأنّها تغمس صاحبها في أو في ، حيث قال النبيّ صلّى الله عليه وسلّم: الكبائرُ: الإشراكُ باللهِ، وعقوقُ الوالديْنِ، أو قال: اليمينُ الغَموسُ ، وذكر العلماء أنّ اليمين الغموس ليس لها كفّارة؛ لعظَمِها، وإنّما يلزم من المسلم إلى الله تعالى، باستثناء الذين قالوا بأنّ لها كفّارة